Jump to Navigation

شئون خدمة المجتمع

كلمة الوكيل :

المشاركة المجتمعية هي أحد الروافد الهامة للقدرة المؤسسية لكلية العلوم حيث تعتبر أحد أهم المحاور التي تستطيع من خلالها الكلية خدمة المجتمع الداخلي بالجامعة وأيضاٌ امتداد هذه الخدمات خارج أسوار الجامعة لكى ينصهر المجتمع الأكاديمى في بوتقة المجتمع المدني المحيط . لهذا تنتهج كلية العلوم إستراتيجية خاصة لتقديم الخدمات المجتمعية من خلال قياس الاحتياجات الحقيقية للمجتمع الخارجي وبالتالي إعداد خطط تعتمد في المقام الأول على الانفتاح على المجتمع الخارجي من خلال برامج للتوعية بخدمات الكلية التي يمكن تقديمها للمجتمع المحيط ووضع الأسس العلمية لكسب رضاه عما تقدمة الكلية من خدمات .

ومن هذا المنطلق تعمل الكلية على تحقيق أقصى معدلات المشاركة المجتمعية الحقيقية من خلال تقديم برامج دراسية قادرة على إفراز خريج يحتاجه المجتمع ويبحث عنه ولا يتحقق ذلك إلا بمشاركة الجهات المستفيدة فى تحديد المهارات التي يتطلبها سوق العمل ؛ وبالتالي يتم تعديل وتحسين البرامج المقدمة من خلال مشاركة المجتمع بجميع طوائفه فى تصميم وتحديث البرامج الدراسية المقدمة لكسر قيود العزلة بين المجتمع الجامعي والمجتمع المدني سواء كان علي مستوي الكيانات الصناعية المحيطة أو المنظمات الحكومية وغير الحكومية بمختلف طوائفها.

وبناء علي ذلك وضعت كلية العلوم متمثلة في شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة الخطط الجريئة التي تستطيع من خلالها تبادل الخدمات بينها وبين تلك المنظمات من خلال وضع برنامج طموح للقوافل العلمية إلي أماكن العمل المختلفة لترويج الخدمات المجتمعية التي يمكن أن تقدمها الكلية سواء علي المستوي التعليمي أو البحثي أو علي مستوي إعداد مصفوفات التدريب المختلفة ذات الصلة لصقل مهارات الخريج وإعداده في مواقع العمل المختلفة .

ومن هذا المنطلق انتهجت كلية العلوم نظام طموح لتوقيع بروتوكولات التعاون مع العديد من الكيانات الصناعية المختلفة وذلك لتعميق مفهوم المشاركة المجتمعية في صورة رسمية وتستطيع الكلية من خلال تلك البروتوكولات مد جسور التعاون البناء والتواصل وتحقيق الشراكة الحقيقية مع المجتمع .



Main menu 2

Test | by Dr. Radut